أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تقدم وزير السياحة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، أواديس كيدانيان، بـ"اعتذار شديد" من مصر "رئاسة وحكومة وشعبا"، وذلك بعد تصريحات مسيئة أثارت موجة غضب.

وفي بيان نشرته الوكالة الوطنية للإعلام، قال كيدانيان "خلال مقابلة صحافية مع جريدة (الديلي ستار) اللبنانية تحدثت عن دور الاعلام في تظهير الصورة الراقية للسياحة."

وأردف قائلا "وقارنتها مثالا على ذلك في جمهورية مصر العربية حيث وردت عبارة تنم عن سوء تعبير ليس مقصودا..".

وأضاف "لذلك أتقدم من جمهورية مصر العربية، رئاسة وحكومة وشعبا، باعتذار شديد، مؤكدا على عمق العلاقة مع مصر، ومتمنيا الازدهار لهذا البلد العزيز".

وكان الوزير اللبناني قد أثر موجة من الغضب في مصر ولبنان على حد سواء بعد أن قال إن في مصر "قمامة كثيرة وضوضاء.."، ورغم ذلك لديها سياحة لأن المصريين يستطيعون الترويج لبلادهم سياحيا.

وانتقد لبنانيون على مواقع التواصل الاجتماعي كيدانيان، وذكره البعض بأن بلاده تعاني بالفعل منذ سنوات أزمة نفايات حادة.

يشار إلى أن شبكة "سي.أن.أن" الأميركية كانت قد نشرت في يناير الماضي تقريرا تناول شواطئ لبنانية غصت بالنفايات.

وفي سبتمبر الماضي، نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فيديو لأكياس قمامة وزجاجات فارغة وصناديق الورق المقوى، وهي تطفو فوق مياه نهر في الضاحية الجنوبية لبيروت.

وذكرت الصحيفة أن هذا النهر يكشف عن تردي الأوضاع في البلاد، التي تكافح من أجل حل مشكلة القمامة.

نهر الغدير

 وأشارت إلى أن العاصمة اللبنانية تعاني كثيرا من مشكلة النفايات المتفاقمة، منذ إغلاق المطمر الرئيسي في الناعمة عام 2015، أمام النفايات.