أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تستضيف إيران قمة ثلاثية حول سوريا تجمها بتركيا وروسيا في السابع من سبتمبر المقبل، حسب ما أفادت وسائل إعلام تركية الاثنين.

وأورد تلفزيون "تي آر تي" الرسمي التركي أن "الرئيس رجب طيب أردوغان سيتوجه إلى ايران في 7 سبتمبر لإجراء محادثات حول سوريا".

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شبكة "إن تي في" الخاصة أن القمة ستعقد في تبريز شمالي إيران وليس في العاصمة طهران.

وكان الناطق باسم الرئاسة التركية ابراهيم كالين قد اعلن في منتصف اغسطس الجاري أن هذه القمة ستعقد "خلال أول اسبوع من سبتمبر".

وأعلن أردوغان في نهاية يوليو أنه يرغب في أن ينظم قمة بشأن سوريا في تركيا مع موسكو وباريس وبرلين في 7 سبتمبر.

لكن بحسب معلومات صحافية نشرت في الاسابيع الماضية، فيبدو من غير المرجح ان تعقد مثل هذه القمة وستحل مكانها القمة الثلاثية في إيران

يأتي الإعلان عن القمة، فيما تتجه الأنظار حاليا إلى إدلب الواقعة في شمال غرب سوريا على الحدود مع تركيا، في ظل استعدادات عسكرية تقوم بها قوات النظام السوري لشن هجوم ضد آخر أبرز معاقل الفصائل وهيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا).

ومحافظة إدلب  هي جزء من "مناطق خفض التوتر" التي أقيمت في سوريا في ختام مفاوضات السلام في استانا التي جرت برعاية روسيا وتركيا وإيران.