أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توفي عامل نيبالي أثناء عمله في ملعب الوكرة، المقرر أن يستضيف جانبا من مباريات كأس العالم عام 2022 في قطر، في أحدث حالة وفاة أثناء تنفيذ المشروعات التي لاقت انتقادات حقوقية واسعة في السابق بسبب ظروف العمل القاسية.

وأعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث المنظمة لكأس العالم في قطر، الثلاثاء، نبأ وفاة العامل الذي يبلغ من العمر 23 عاما، في بيان.

وقالت اللجنة في بيانها إنها "ستفتح تحقيقا في الحادثة".

وحادثة الوفاة الجديدة يأتي بعد وفاة العامل البريطاني زاك كوكس، لدى سقوطه في ورشة بملعب خليفة في يناير 2017.

وسبق لعامل نيبالي يبلغ من العمر 29 عاما، أن توفي في الموقع ذاته في أكتوبر 2016، بعد تعرضه للصدم من قبل شاحنة.

ولقيت ظروف العمال الأجانب في المشاريع المرتبطة بمونديال 2022، انتقاد العديد من المنظمات الحكومية، لاسيما بسبب الظروف الصعبة التي يعملون فيها، والحقوق التي ينالونها.