دانت مشيخة الأزهر في مصر في بيان، صورة مركبة لمدينة القدس المحتلة يظهر فيها الهيكل اليهودي مكان قبة الصخرة وسلمت إلى السفير الأميركي لدى إسرائيل

وقال الأزهر في بيان إن :"هذا التصرف غير المسؤول يأتي في إطار استمرار الاستفزازات الصهيوأميركية لمشاعر أكثر من مليار ونصف المليار مسلم حول العالم"، وفق ما أوردت "فرانس برس"، الخميس.

وأضاف أن :"مثل هذه التجاوزات المقيتة لن تغير من التاريخ شيئا، وستبقى القدس عاصمة للدولة الفلسطينية، وسيبقى المسجد الأقصى دونه أرواح المسلمين".

وأعلنت السفارة الأميركية، التي افتتحت حديثا في مدينة القدس ،الأربعاء أن السفير ديفيد فريدمان خدع عندما التقطت له صورة وهو يتسلم هذه الصورة، كهدية أثناء زيارته معهدا يهوديا.

وقد تؤجج الصورة، التي تسلم السفير الأميركي الغضب الفلسطيني خصوصا بعد قيام واشنطن بنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس في 14 مايو الجاري تزامنا مع الذكرى السبعين للنكبة وتهجير أكثر من 760 ألف فلسطيني في حرب 1948.