أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر عقب لقائه زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم أن كتلتي سائرون والحكمة كتلتان أساسيتان يمكن من خلالهما الانطلاق للتشاور مع الكتل الفائزة في الانتخابات النيابية في العراق.

وأوضح بيان مشترك أن اللقاء الذي يعد الأول بينهما عقب إعلان النتائج الجزئية بحث الإطار العام للتحالفات المطلوبة لتشكيل الحكومة القادمة.

كما دعا الصدر والحكيم مفوضية الانتخابات إلى التعامل بجدية مع الشكاوى والطعون المقدمة وصولا إلى انتخابات يشعر فيها الجميع بفرص ملائمة ومناسبة.

من جهة أخرى، هدد علي المفتي القيادي في حزب توركمان ايلى خلال تصريحات صحافية باللجوء إلى العصيان المدني في حال عدم اجراء العد والفرز اليدوي.

وأكد المفتي أن أولى أولويات حزبه ستكون إلغاء نتائج الانتخابات النيابية ودمجها مع انتخابات مجالس المحافظات القادمة بالإضافة إلى إبعاد كل من تورط في عمليات التزوير من العملية السياسية لمدة 4 سنوات حسب المفتي سواء كانت جهات سياسية أو مرشحين متنفذين.