سمير عمر- القاهرة - سكاي نيوز عربية

رفعت مستشفيات شمال سيناء والإسماعيلية درجة استعدادها لاستقبال الجرحى الفلسطينيين من قطاع غزة، بعد قرار السلطات المصرية فتح معبر رفح أمام حركة عبور المصابين الفلسطينيين من جراء الاعتداءات الإسرائيلية على المدنيين الفلسطينيين في الاحتجاجات المنددة بنقل السفارة الأميركية إلى القدس.

وأبدت مستشفيات العريش والشيخ زويد وبئر العبد والإسماعيلية استعدادها لاستقبال نحو 300 جريح فلسطيني. ومن المقرر نقل عدد من الجرحى الذي تستدعي حالاتهم النقل إلى مستشفى معهد ناصر بالقاهرة.

وقالت مصادر طبية في شمال سيناء إن نحو 90 سيارة إسعاف استعدت لبدء نقل المصابين، بمجرد عبورهم معبر رفح البري.

يذكر أنه تم تنقل 3 جرحى إلى الأراضي المصرية في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، مصابين بطلقات نارية.

من جهة أخرى، دعت السلطات الصحية في شمال سيناء المواطنين للتبرع بالدم لسد الاحتياجات المتوقعة لعلاج الجرحى والمصابين.