أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دخلت الحملات الدعائية في العراق، الجمعة، مرحلة الصمت الانتخابي قبيل 24 ساعة من بدء الاقتراع العام.

ودعا عضو مجلس المفوضين والناطق الرسمي باسم مفوضية الانتخابات كريم التميمي الأحزاب السياسية والمرشحين إلى التزام "الصمت الإعلامي" الذي حددته  المفوضية وفقاً لنظام الحملات الانتخابية. 

وتوعد التميمي باتخاذ  إجراءات رادعة بحق من يخالف النظام من الأحزاب والمرشحين وفق القانون، وتطبيق عقوبات قد تصل إلى سحب المصادقة من الحزب أو المرشح وحرمانه من المشاركة في الانتخابات أو إلغاء نتائجه في التصويت.

وأعلنت هيئة المنافذ الحدودية العراقية، الأربعاء، إغلاق الحدود البرية والمجال الجوي للبلاد لـ24 ساعة، بدءا من منتصف ليل الجمعة- السبت، حتى منتصف ليل السبت- الأحد، بمناسبة الانتخابات التشريعية.

وتتخذ السلطات العراقية هذه الإجراءات في كل انتخابات لتجنب أي اختراق أو حوادث أمنية.

وسيشارك نحو 24.5 مليون ناخب في 12 مايو بعملية الاقتراع لاختيار329 عضوا برلمانيا من بين ما يقارب 7 آلاف مرشح للانتخابات التي تجرى للمرة الأولى بعد دحر تنظيم داعش من البلاد في ديسمبر الماضي.