أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الرئيس السوداني، عمر البشير، إن الهيئة التشريعية القادمة هي التي ستجيز الدستور الدائم، قبل أن يعرض على الشعب في استفتاء عام ليتجاوز السودان مراحل عدم الاستقرار الدستوري.

وأكد البشير، لدى تسلّمه الرد على خطابه الذي قدمه أمام الهيئة التشريعية، مطلع أبريل الجاري، عدم وجود مانع من فتح حوار واسع حول الدستور لإعداد مسودته لطرحها أمام البرلمان لإجازته كسباً للوقت.
 
وقال إن إدارة السودان في ظل التحديات الماثلة تحتاج إلى شراكة بين كافة المؤسسات وعلى رأسها البرلمان.

يذكر أن جدلا قام في السودان بشأن قضية إعادة انتخاب الرئيس لولاية جديدة، بالإضافة إلى قضية تمديد الدورة البرلمانية الحالية.