أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استقبل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخميس وفدا من قوات سوريا الديموقراطية، وهي تحالف من المقاتلين الأكراد والعرب، وأكد "دعم فرنسا" لهم، بحسب ما أفاد بيان صادر عن الرئاسة الفرنسية.

وأضاف البيان أن ماكرون أشاد "بالتضحيات وبالدور الحاسم لقوات سوريا الديموقراطية في مكافحة داعش". حسب فرانس برس.

وأوضح البيان أن الوفد الذي استقبله الرئيس الفرنسي ضم "عددا متساويا من النساء والرجال العرب والأكراد السوريين".

وبحسب الإليزيه، أعاد ماكرون التأكيد على "أولوية هذه المعركة، مع استمرار التهديد الإرهابي".

وأعرب ماكرون عن "أمله في إقامة حوار بين قوات سوريا الديموقراطية وتركيا، بمساعدة فرنسا والمجتمع الدولي"، وفق البيان.

وشكلت قوات سوريا الديموقراطية رأس حربة في مكافحة تنظيم داعش في سوريا.