أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دانت عدة دول عربية وغربية هجمات الصواريخ إيرانية الصنع، التي نفذتها ميليشيات الحوثي الانقلابية من اليمن باتجاه السعودية، مساء الأحد، قبل أن تعترضها قوات الدفاع الجوي للمملكة.

وأعربت الإمارات عن إدانتها واستنكارها الشديدين لهجمات الحوثيين، وأكدت "وقوفها الكامل إلى جانب المملكة في وجه هذا التصعيد، الذي استهدف ترويع المدنيين والإضرار بالبنية التحتية في المملكة، عبر هجمات عشوائية تنم عن مدى التعنت الحوثي الإيراني وإصرارها على زعزعة أمن المنطقة واستقرارها".

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، أكد أن "هذه الاستهدافات المتكررة للمملكة من قبل الميليشيات الحوثية الإيرانية يؤكد ضرورة الوقوف الحازم ضد هذه الأعمال العدائية"، داعيا المجتمع الدولي للقيام بواجبه لوقف ومنع هذه الأعمال ضمانا لاستقرار المنطقة.

وجدد البيان "موقف الإمارات الثابث إلى جانب الأشقاء في المملكة"، مؤكدا أن "أمن السعودية جزء لا يتجزأ من الأمن الوطني وأمن المنطقة".

كما دان مجلس التعاون الخليجي إطلاق جماعة الحوثي صواريخ على السعودية، ووصفه بـ"العمل الإرهابي الجبان"، مشيدا بكفاءة وجاهزية قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي التي تمكنت من اعتراض الصواريخ وتدميرها قبل أن تصل إلى أهدافها.

ودانت البحرين بشدة، الأحد، إطلاق عدة صواريخ بالستية من قبل ميليشيات الحوثي الإيراني، استهدفت تجمعات سكانية في بعض المناطق بالسعودية ومن بينها مدينة الرياض.

وأكدت البحرين "وقوفها في صف واحد مع السعودية في حربها المتواصلة ضد كل أشكال الإرهاب وعلى جميع المستويات، ودعمها التام لما تتخذه وستتخذه من خطوات وإجراءات للدفاع عن أراضيها والحفاظ على أمنها واستقرارها وحماية شعبها".

كما أشادت البحرين بـ"الكفاءة العالية واليقظة الشديدة لقوات الدفاع الجوي الملكي السعودي، وقدرتها في التصدي وتدمير الصواريخ البالستية".

وشددت على أن "هذه الأعمال العدائية المتواصلة التي تقوم بها الميليشيات الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، تعكس الإصرار على نشر الفوضى وعدم الاستقرار في المنطقة بأسرها، وإطالة أمد الأزمة اليمنية وعرقلة المساعي الرامية لتسويتها سلميا".

كما دان الأردن بشدة استهداف الأراضي السعودية بعدد من الصواريخ أطلقتها ميليشيات الحوثي من اليمن.

وأكد وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني، وقوف الأردن إلى جانب السعودية في تصديها للاعتداءات التي تتعرض لها من ميليشيات الحوثي، مجددا رفض عمّان لهذه الاعتداءات الآثمة التي تروع المدنيين وتستهدف استقرار السعودية.

إدانة أميركية

ودانت الولايات المتحدة الهجمات، وقال بيان من الخارجية الأميركية: "ندين بشدة الهجمات الصاروخية الحوثية الخطيرة التي استهدف عدة مدن في السعودية ليلة الأحد، ونقدم تعازينا لأسر كل من قتل أو جرح".

وتابع البيان: "ندعم حق شركائنا السعودين في الدفاع عن حدودهم ضد هذه التهديدات، ونواصل دعوتنا إلى جميع الأطراف، بما في ذلك الحوثيين، للعودة إلى المفاوضات السياسية والتحرك نحو إنهاء الحرب في اليمن".

كما أعربت منظمة التعاون الإسلامي عن إدانتها الشديدة لإطلاق الصواريخ.

وأكد أمينها العام يوسف بن أحمد العثيمين أن "هذا النهج العدائي والإجرامي لميليشيات الحوثي والاستمرار في إطلاق الصواريخ البالستية على المملكة إنما يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في السعودية والمنطقة، وتنفيذا لمخططات تآمرية ضد المملكة والمواطنين والمقيمين على أراضيها".

وجدد الأمين العام "دعم المنظمة وتضامنها التام مع السعودية قيادة وحكومة وشعبا، في كل ما تتخذه من خطوات وإجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها ومواجهة قوى الظلام والإرهاب".