أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لوح جنود أتراك بعلم بلدهم من شرفة مبنى في مدينة عفرين السورية، الأحد، بعدما أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن وسط المدينة بات "تحت السيطرة الكاملة".

وقال أردوغان إن القوات التركية وحلفائها من المعارضة السورية دخلوا مدينة عفرين شمال غربي سوريا، وسيطروا على وسط المدينة بعد انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية.

وأظهرت لقطات بثها حساب الجيش التركي على تويتر جنديا يمسك علما تركيا من داخل شرفة أحد المباني وهو يقول: "هذه هدية من القوات المسلحة التركية في يوم 18 مارس".

وشنت تركيا عمليتها العسكرية ضد وحدات حماية الشعب الكردية في عفرين في 20 يناير الماضي.

وتقول أنقرة إن وحدات حماية الشعب هي امتداد لحزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا في جنوب شرق تركيا منذ الثمانينات.