أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال المرصد السوري للحقوق الإنسان، الأحد، إن القوات التركية والفصائل الموالية لها دخلت مدينة عفرين ذات الغالبية الكردية في شمال سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "اشتباكات تدور حالياً في المدينة التي سيطرت القوات التركية والفصائل الموالية لها على أحياء منها".

وأعلنت الفصائل السورية الموالية لأنقرة في بيان صباح الأحد "توغلها داخل مدينة من المحورين الشرقي والغربي" والسيطرة على حيي الأشرفية والجميلية.

كما قال ضابط بالجيش السوري الحر إن مقاتلي الجيش الحر دخلوا مدينة عفرين وسيطروا على أجزاء منها.

وبدأت تركيا، وحلفاءها من الجيش السوري الحر، في 20 يناير الماضي، عملية عسكرية لطرد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية من المنطقة المحاذية للحدود التركية.

وتصنف تركيا الوحدات جماعة إرهابية، وتعدها امتدادا لحزب العمال الكردستاني المحظور على أراضيها.

وتقصف أنقرة وحدات حماية الشعب جوا وبرا، الأمر الذي جعلها تفتح جبهة جديدة في الحرب السورية المتعددة الأطراف التي اقتربت من عامها الثامن.

ومن أجل تحقيق هدفها سريعا، تنفذ تركيا عمليات قصف جوي ومدفعي عشوائي طالت مئات المدنيين الذين استغاث من تبق منهم بالعالم، من أجل حمايتهم أو التوسط لدى السلطات التركية للسماح بمغادرتهم لأماكن القتال دون استهدافهم أثناء التحرك.