أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أسفرت حملة أمنية "نوعية" في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء المصرية، الأحد، عن مقتل 10 عناصر من مسلحي ما يعرف بتنظيم أنصار بيت المقدس، الذي بايع داعش عام 2014.

وقال مصدر أمني إن الاشتباكات وقعت بين قوات الشرطة ومسلحين في منطقة شارع العشرين بدائرة قسم ثالث من العريش.

ووصف المصدر الاشتباكات بـ"العنيفة" التي أسفرت عن مقتل المسلحين، بينما عثرت الشرطة بحوزتهم علي أسلحة آلية وأجهزة لاسلكية.

وتأتي هذه الحملة في إطار عملية عسكرية واسعة تشارك فيها القوات الجوية والبحرية وقوات حرس الحدود والشرطة ضد "العناصر الإرهابية والإجرامية".

وتواجه مصر تهديدا أمنيا من تنظيم بيت المقدس الذي غير اسمه لجماعة ولاية سيناء، بعد مبايعته تنظيم داعش، والذي ينشط في شمال سيناء، حيث قتل مئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات. كما وقعت هجمات في القاهرة ومدن أخرى.