يبحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، الاثنين المقبل، مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس آليه وساطة جديدة محتملة لتحل مكان رباعية الشرق الأوسط. وفقا لوكالة إنتر فاكس الروسية.

وقال عبد الحفيظ نوفل وهو دبلوماسي فلسطيني في موسكو لإنتر فاكس إن المحادثات ستجرى عندما يجتمع الزعيمان في مدينة سوتشي بجنوب روسيا يوم 12 فبراير.

ونقلت "رويترز" عن الوكالة الروسية إن بوتن وعباس سيناقشان خلال محادثات سوتشي، آلية وساطة جديدة تكون بديلة عن الآلية القائمة والمعروفة باسم "رباعية الشرق الأوسط".

وكان السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، قد أعلن مطلع فبراير الجاري، أن الرئيس بوتن سيعقد لقاء في 12 فبراير، مع نظيره الفلسطيني محمود عباس في مدينة سوتشي الروسية.

يشار إلى أن "رباعية الشرق الأوسط" أنشئت في مدريد عام 2002، نتيجة تصاعد الصراع الفلسطيني الإسرائيلي بعد اندلاع انتفاضة الأقصى، وتضم الولايات المتحدة وروسيا والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي .

وفي عام 2007 عين توني بلير مبعوثاً دولياً للجنة الرباعية الدولية الخاصة بالسلام في الشرق الأوسط.