أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال موقع "اليوم24" المغربي إن أكبر مجند للمتطرفين المغاربة في السنوات الأخيرة، الإسباني رفائيل مايا مايا، المعروف بـ"أبي سفيان" حوكم بـ8 سنوات سجنا نافذا، بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابية.

وكانت النيابة العامة الإسبانية تطالب بالحكم على الإسباني، الذي أطلق على نفسه اسم مصطفى مايا مايا بعد اعتناقه الإسلام، بـ14 عاما سجنا نافذا.

كما حُكم على أربعة متطرفين آخرين، ينتمون إلى الخلية نفسها، بـ6 سنوات سجنا نافذا، بعد اعترافهم بالتهم المنسوبة إليهم، فيما قضت المحكمة بسجن الخامس لـ5 سنوات و6 أشهر.

ومصطفى مايا مايا هو زعيم إحدى أكبر الشبكات الإرهابية في شمال المغرب والجنوب الإسباني، التي تم تفكيكها سنة 2014.

وسبق أن اعترف، خلال جلسة محاكمته بمدريد، أنه ساعد "الكثير من المتطرفين" في تعزيز صفوف الجماعات الجهادية في سوريا وليبيا ومالي، مشيرا إلى أنه أرسل بعض الجهاديين المغاربة والإسبان إلى "داعش" و"القاعدة" و"جبهة النصرة".