أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أثار تسجيل لزوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي، سارة نتانياهو، انتقادات واسعة، مؤخرا، بعدما ظهرت وهي تصب جام غضبها على أحد المساعدين.

وتقول سارة نتانياهو بصوت مسموع، إن "عمود شائعات" كتب عنها لم يذكر مؤهلاتها التعليمية. وأخذت تصرخ: "أنا امرأة متعلمة، عالمة نفس، بكالوريوس، ماجستير". 

وقامت قنوات التلفزيون الإسرائيلية ببث التسجيل الذي يعود لعام 2009، الأحد، ليتجدد الانتقاد لسارة التي راكمت سجلا سيئا في الشجار مع الموظفين والتدخل في شؤون الدولة.

من ناحيته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، على موقع فيسبوك إن التسجيلات "جزء من مطاردة ساحرات مسعورة وعنيفة تستعر ضد عائلتي".

وفي الشهر الماضي، ظهر تسجيل مصور لابن نتانياهو البالغ من العمر 26 سنة العاطل عن العمل وهو يرتاد نوادي التعري مع رفاقه الأغنياء على حساب دافعي الضرائب.