أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أفادت مصادر برلمانية في صنعاء، بأن مليشيا الحوثي الإيرانية هددت أعضاء البرلمان بالخطف والسجن في حال لم يمتثلوا لأوامرها في عقد جلسة برلمانية السبت.

وأكدت أن ميليشيات الحوثي حذرت أعضاء البرلمان بأن عليهم حضور الجلسة مالم سيتم اعتقالهم بتهمة الخيانة، وتعطيل عمل مؤسسات الدولة.

وأضافت المصادر أن المدعو صالح الصماد أبلغ رئيس مجلس النواب الشيخ يحيى الراعي، بأن عليه عقد جلسة وإبلاغ كافة البرلمانيين المتواجدين بصنعاء لحضورها، وإلا سيتم اتخاذ اجراءات حازمة بحقهم.

ومعظم البرلمانيين في صنعاء ينتمون إلى حزب الموتمر الشعبي العام الذي كان يرأسه الرئيس المغدور به على عبد الله صالح.