أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت الأمم المتحدة، الأربعاء، أن 85 مدنيا على الأقل قتلوا في الغوطة الشرقية المحاصرة بسوريا منذ 31 ديسمبر، مع تكثيف القوات الحكومية للضربات الجوية والهجمات.

وقال مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، الأمير زيد بن رعد الحسين، إن تصاعدا في الضربات الجوية والهجمات البرية التي تنفذها قوات الحكومة السورية على منطقة الغوطة الشرقية المحاصرة والخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 85 مدنيا.

وأوضح الأمير زيد في بيان: "في الغوطة الشرقية حيث سبب الحصار الشديد كارثة إنسانية تتعرض المناطق السكنية ليلا ونهارا لضربات من البر والجو، مما يدفع المدنيين للاختباء في الأقبية".