أبوظبي - سكاي نيوز عربية

كشفت وزارة الدفاع الروسية، الخميس، أن عسكريين اثنين قتلا في هجوم بالهاون نفذته فصائل مسلحة في سوريا ليلة رأس السنة، لكنها نفت معلومات لوسائل إعلام عن تدمير سبع طائرات عسكرية.

وقالت وزارة الدفاع في تصريحات نقلتها وكالات أنباء "مع حلول الظلام تعرضت قاعدة حميميم الجوية لقصف مفاجئ بالهاون قامت به مجموعة مسلحة متنقلة."

وأضافت أن القصف، الذي لم تحدد هوية منفذيه، أسفر عن مقتل عسكريين اثنين.

وذكرت صحيفة كومرسانت نقلا عن مصدرين عسكريين-دبلوماسيين أن سبع طائرات عسكرية "دمرت عمليا" في الهجوم لكن الوزارة قالت إن هذه المعلومات "كاذبة".