أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 3 من القيادات العسكرية الميدانية لميليشيات الحوثي الإيرانية، الأربعاء، خلال غارات للتحالف العربي على محافظة حجة الحدودية مع السعودية.

وذكرت مصادر يمنية أن صالح الرزامي وبكر عبدالله صومعة وحسين الغالبي لقوا مصرعهم خلال الغارات في مديرية ميدي، علما بأنهم من القيادات التي تدربت في إيران.

وأفادت مصادر عسكرية بأن 66 قياديا ميدانيا لقوا مصرعهم منذ مطلع ديسمبر الحالي على مختلف جبهات القتال، التي تشمل الساحل الغربي ونِهم وشبوة وتعز وحجة والجوف وصعدة.

وفي تطور آخر، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية مكثفة على مواقع وتعزيزات لمليشيا الحوثي في مناطق عدة بمحافظة الجوف شمال شرقي اليمن.

وأفادت مصادر عسكرية يمنية بأن غارات جوية استهدفت، مساء الثلاثاء، مواقع وآليات عسكرية ومخازن أسلحة للمليشيا الإيرانية بمعسكر حام في مديرية المتون شمالي الجوف.

وبحسب المصادر، فإن الغارات أدت إلى سقوط قتلى وجرحى من الميليشيات الانقلابية، علاوة على تدمير آليات ثقيلة وكمية من الأسلحة والذخائر.

وكانت مقاتلات التحالف نفذت غارات جوية أخرى استهدفت تجمعا لعناصر الميليشيات أثناء تجمعهم في معسكر تدريبي تابع للقيادي الحوثي عبدالكريم الحوثي، شقيق زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي بوادي سودة مذاب، الواقع ما بين مديريتي برط المراشي في الجوف وحرف سفيان التابعة لمحافظة عمران، مما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

30 غارة على الخوخة

من جانب آخر، نفذ طيران التحالف العربي قرابة 30 غارة على مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة بالساحل الغربي لليمن.

وذكرت مصادر ميدانية أن أباتشي التحالف مشط مختلف مناطق الخوخة وتخومها، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المتمردين.

كما شنت مقاتلات التحالف العربي، مساء الثلاثاء، غارات جوية على مواقع ميليشيات الحوثي غربي محافظة مأرب.

وقالت مصادر عسكرية إن مقاتلات التحالف استهدف بغارتين جويتين مواقع وتجمعات للميليشيات خلف تباب الحماجرة بمديرية صرواح.