أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أمرت النيابة العسكرية المصرية، السبت، بإخلاء سبيل 237 مشجعا لنادي الزمالك المصري، ألقي القبض عليهم في يوليو عقب مباراة للفريق مع أهلي طرابلس الليبي في دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

وكانت الشرطة قد ألقت القبض عليهم بسبب شغب وقع في استاد الجيش المصري في برج العرب غربي مدينة الإسكندرية الساحلية، وأحالتهم للنيابة العامة، التي أحالتهم بدورها إلى النيابة العسكرية.

وانتهت المباراة بالتعادل 2-2 ليفشل الزمالك في تجاوز دور المجموعات.

وقال المحامي، محمد رشوان، إن النيابة العسكرية أحالت القضية إلى الحفظ بعد أن سدد نادي الزمالك قيمة التلفيات التي لحقت بمنشآت النادي خلال الشغب، وهو ما اعتبر تصالحا، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

وشملت الاتهامات التي وجهت إليهم "إتلاف منشآت في الاستاد" و"الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون"، في إشارة إلى مجموعة مشجعي الزمالك (ألتراس وايت نايتس). كما اتهموا بحيازة ألعاب نارية والتعدي على رجال الأمن في النادي.