قال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، العقيد أحمد المسماري، السبت، إن خطوة توحيد المؤسسة العسكرية تهدف لدحر الإرهاب في البلاد.

وأضاف المسماري في مقابلة مع "سكاي نيوز عربية" أن توحيد القوى العسكرية الليبية ستصب في صالح ليبيا وشعبها، مشيرا إلى أن أمام الجيش الليبي مهمة صعبة تتطلب دعم الليبيين.

وكان المسماري يعلق على اتفاق وفد من الجيش الوطني الليبي في العاصمة المصرية القاهرة على مجموعة مبادئ أهمها العمل على توحيد المؤسسة العسكرية، إلى جانب العمل على استكمال الهيكل التنظيمي للقوات المسلحة.

وهذا هو الاجتماع الرابع للجيش الليبي القاهرة، وبدأ الأربعاء واختتم السبت، ضمن مساعدي المصرية لإنهاء الانقسام وإرساء الاستقرار في الجارة الغربية.

وتسعى القاهرة إلى حل الأزمة الليبية بالتنسيق مع البعثة الأممية للبلد المضطرب، وتستضيف القاهرة اجتماعات لمسؤولين سياسيين وعسكريين وليبيين، بهدف إنهاء حالة الانقسام التي تشهدها بلادهم.