عبدالرحيم الفارسي - لندن - سكاي نيوز عربية

كشفت مصادر في مصرف لويدز البريطاني، الجمعة، أن المصرف أوقف التعامل بالريال القطري، على خلفية انخفاض قيمته في السوق بسبب أزمة مقاطعة دول عربية للدوحة.

وقال المصدر لـ"سكاي نيوز عربية" إن البنك "أوقف فعلا تداول الريال القطري لدى وكلاء يتعاملون مع هذا البنك في صرف العملات الأجنبية".

وأضاف المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته، أن القرار يشمل عددا من البنوك في بريطانيا، موضحا أن خطوة "وقف تداول الريال القطري" اتخذته جهة "ثالثة نرفض تسميتها".

كما كشفت متحدثة باسم مجموعة لويدز المصرفية أن تداول العملة توقف اعتبارا من 21 يونيو، مضيفة "هذه العملة لم تعد متوافرة للبيع أو إعادة الشراء في بنوكنا الكبرى ومن بينها بنك لويدز وبنك أوف سكوتلند وهاليفاكس".

يشار إلى أن السعر المعروض للريال القطري بلغ في 18 يونيو الجاري مستوى أضعف من سعر ربطه بالدولار الأميركي.

وكانت كثير من البنوك في السعودية والإمارات والبحرين قلصت المعاملات مع المؤسسات القطرية أو جمدتها، كما أصبحت البنوك الأجنبية أكثر حذرا في تعاملاتها مع قطر.

وقطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين ودول أخرى العلاقات الدبلوماسية مع قطر، في تحرك منسق.

واتخذت هذه الإحراءات حيال قطر، بسبب استمرار الدوحة بدعم "جماعات إرهابية وطائفية" والتعاون مع إيران.