أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أيام صعبة باتت تلوح أمام من يقبلون على السفر في بريطانيا، خلال فترة أعياد الميلاد، بعدما اتخذ عدد كبير من موظفي شركة "فيرجن أتلانتك" للطيران، قرارا بخوض الإضراب عن العمل.

وبحسب ما نقلت صحيفة "تلغراف"، فإن طواقم التسجيل في المطارات ومستخدمي الشحن وحاملي الأمتعة، سيخوضون إضرابا في 18 مطارا بريطانيا، لمدة 48 ساعة.

ويشكو مستخدمو الشركة المقبلون على الإضراب، من غياب امتيازات مالية، قائلين إنهم لم يستفيدوا من زيادة في الرواتب منذ سنة 2014.

في غضون ذلك، صوت 88.6 في المئة من طياري الشركة المنتمين إلى اتحاد الطيارين المهنيين، لصالح خوض الإضراب، بنسبة مشاركة تصل إلى 80 في المئة، في قرار وصفته الشركة بالأمر المخيب.

وينذر قرار الإضراب المرتقب في 23 و24 من ديسمبر الجاري، بمتاعب للمسافرين، بالنظر إلى خوضه في فترة أعياد الميلاد التي تزداد خلالها وتيرة الحركة بالمطارات البريطانية.