أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أمرت وزارة الخزانة الأميركية، الثلاثاء، بعقوبات مالية ضد شركتين لتحويل الأموال في العراق وسوريا، وكذلك ضد مسؤول مالي يساعد في تمويل تنظيم داعش، وفقا لبيان.

وتستهدف العقوبات، التي تجمد الأصول المحتملة لهاتين الشركتين في الولايات المتحدة ومنع أي أميركي من التعامل معهما "سلسلة الذهب" في العراق و"حنيفة" في البوكمال في سوريا، وكذلك مدير هذه الأخيرة فواز جبير الراوي.             

وأضاف البيان أن الشركتين "لعبتا دورا مهما في العمليات المالية لتنظيم داعش عبر مساعدة هذه الجماعة الإرهابية على نقل أموالها".

وتؤكد وزارة الخزانة "العمل بشكل وثيق" مع الحكومة العراقية لتحديد وصلات شركات تحويل العملات هذه" مع التنظيم المتطرف. 

وقال مسؤول الخزانة المكلف مكافحة تمويل الإرهاب، آدم سوبن، إن هذه العقوبات هي "أولى المبادرات الأميركية التي تستهدف مباشرة خدمات مالية تابعة لتنظيم داعش".