أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال طارق فايد وكيل محافظ البنك المركزي المصري، الاثنين، إن بنوك البلاد تلقت نحو 3 مليارات دولار منذ تعويم الجنيه في وقت سابق هذا الشهر.

وفي الثالث من نوفمبر، أعلن البنك المركزي تخليه عن ربط العملة عند نحو 8.8 جنيه للدولار، في خطوة يأمل بأن تجذب تدفقات النقد الأجنبي وتقضي على السوق السوداء للدولار.

وأدى ربط العملة وتراجع الاستثمار الأجنبي بعد ثورة 2011 إلى استنزاف الاحتياطيات الأجنبية لدى البنك المركزي، بما اضطره إلى ترشيد الدولارات قبل التعويم.

وقال محافظ المركزي طارق عامر في تصريحات نشرتها صحيفة محلية الأسبوع الماضي، إن البنوك المصرية جذبت نحو 1.4 مليار دولار في أول أسبوع عقب تحرير سعر الصرف.