قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الماليزية إن الشركة تجري محادثات لتأجير طائراتها من طراز "إيه 380" لرحلات الحج والعمرة في خطوة قد تقلص الخسائر المالية للشركة، وتخفف أجواء التشاؤم المحيطة بالطلب على الطائرات الضخمة في الآونة الأخيرة.

وتملك الخطوط الماليزية 6 طائرات من الطراز الأكبر في العالم، لكنها قالت إن الطائرات غير ذات جدوى اقتصادية لها في وقت تخفض فيه التكاليف ضمن إعادة الهيكلة.

وقال بيتر بيلو الرئيس التنفيذي للشركة إنه يجري محادثات مع عدد من شركات السياحة الدينية التي ستقوم باستئجار طائرات الخطوط الماليزية وأطقمها لنقل المسافرين برحلات الحج والعمرة، وفق "رويترز".

ويسافر أكثر من مليون شخص سنويا جوا لأداء الحج.

وبدأت المحادثات بين الخطوط الماليزية والعملاء المحتملين قبل عشرة أسابيع، وقال بيلو الذي تولى منصب الرئيس التنفيذي خلفا لكريستوف مولر في يوليو إنه واثق من التوصل لاتفاق قبل نهاية ديسمبر، وإن الطائرات ستستخدم لثمانية أشهر سنويا.

وقال لرويترز "اعتقد أن هذا سيحدث" مضيفا أن أي اتفاق سيغطي تكاليف الطائرات "إيه 380" وأكثر.