أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت شركة النفط الوطنية الليبية أنها عقدت أول صفقة تصدير للنفط من موانئ الهلال النفطي، بعد أيام من سيطرة الجيش الوطني على موانئ التصدير في رأس لانوف والسدرة وزويتينة.

وقال مصطفى صنع الله، رئيس الشركة الوطنية للنفط، إن قرار رفع حالة اغلقوة القاهرة عن موانئ التصدير جاء بموافقة حكومة الوفاق الوطني في طرابلس والبرلمان الشرعي في طبرق.

وأكد أن قائد الجيش سلم الموانئ للشركة لتصبح جاهزة للتصدير.

وكتب ديفيد شيبرد في صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية أن التفاهم بين المجلس الرئاسي والبرلمان يمكن أن يسهل عودة صادرات النفط الليبية للسوق وهو "أمر جيد لليبيا وربما ليس بالجيد لأسعار النفط".

ومن شأن عودة صادرات النفط الليبية للسوق العالمية أن تضيف على الفائض في المعروض مقابل الطلب ما قد يضغط على الأسعار هبوطا.

وتراجعت صادرات النفط الليبي من 1.6 مليون برميل يوميا قبل سقوط نظام القذافي إلى أقل من 300 ألف برميل يوميا قبل توقفها نهائيا في الفترة الأخيرة.