أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت صحيفة ألمانية، الأحد، إن السلطات الأميركية اكتشفت 3 برامج كمبيوتر غير مصرح بها في محركات ديزل 3.0 لتر، مستخدمة في سيارات "أودي" التابعة لفولكسفاغن.

ووفق ما نقلت "رويترز" عن صحيفة " بيلد أم زونتاج"، فإن تلك البرمجيات تتيح لمحركات تستخدمها سيارات أودي كيو 7 وبورش كايين وفولكسفاغن طوارق إغلاق نظام التحكم في الانبعاثات بعد نحو 22 دقيقة، وتعمل الأجهزة الرسمية لقياس الانبعاثات عادة لنحو 20 دقيقة. 

وكانت فولكسفاغن اعترفت بالغش في اختبارات انبعاثات الديزل في الولايات المتحدة لعدة سنوات، وقالت في يونيو  إنها ستنفق نحو 15.3 مليار دولار من أجل إعادة شراء سيارات من المستهلكين وتقديم تمويل قد يفيد صناع التكنولوجيات النظيفة.

وقالت الصحيفة التي لم تذكر مصادر في خبرها إنه من المنتظر أن يمثل مديرو أودي أمام جلسة استماع لسلطات حماية البيئة في الولايات المتحدة في العاشر من أغسطس الجاري، مضيفة أن شركة صناعة السيارات معرضة لدفع غرامة كبيرة.

وامتنع متحدث باسم أودي عن التعليق، قائلا فقط إن المحادثات مستمرة مع السلطات الأميركية بهدف إيجاد حل فني للمشكلة، كما امتنعت متحدثة باسم وكالة حماية البيئة في الولايات المتحدة عن التعليق.