أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تسعى شركة ماكدونالدز أن تكون أول شركة كبيرة تشارك صانعي لعبة "بوكيمون غو" واسعة الانتشار. وفقا لأسوشيتد برس.

وتشارك الشركة الأميركية مطور اللعبة نيانتيك في اليابان، حيث لم يتم إطلاق اللعبة بعد.  ولم تعلن عن تفاصيل الشراكة.

اشترت الشركات الصغيرة مثل الحانات والمتاجر ضمن اللعبة لجذب صانعي البوكيمون والأهم جذب اللاعبين. لكن لم تدخل أي شركة رسميا في شراكة مع نيانتيك قبل ماكدونالدز.

في "بوكيمون غو" التي أطلقت هذا الشهر، يبحث اللاعبون عن مخلوقات إلكترونية تظهر على شاشات الهواتف المحمولة الذكية ويمكن أن تتحرك في مواقع بالعالم الواقعي.

وحظيت اللعبة بنجاح كبير في دول منها الولايات المتحدة وأستراليا وأماكن أخرى.