أبوظبي - سكاي نيوز عربية

حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون من إن المعاشات والخدمات الصحية الممولة من المال العام ربما ستواجه استقطاعات إذا صوت البريطانيون لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وتشير الاستطلاعات إلى انقسام البريطانيين تجاه هذه القضية قبل أيام من الاستفتاء المقرر في 23 يونيو الجاري، كما تشير إلى أن الأكبر سنا الذين ربما يشكلون غالبية المصوتين يوم الاستفتاء لم يحسموا أمرهم بعد.

وقبل أقل من أسبوعين من إجراء الاستفتاء ذكرت صحيفة الأوبزرفر أن كاميرون حذر من أن الزيادات السنوية في المعاشات وتذاكر الحافلات المجانية لكبار السن ربما سيشملها جميعا استقطاعات لسد "ثقب أسود" في الموارد المالية للحكومة.

ولم ترد الحملة الداعية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على طلب لرويترز للتعليق لكنها تصر على أن بإمكان لندن استخدام الحصة المخصصة لمساهماتها كعضو في الاتحاد في أمور بديلة مثل زيادة تمويل الخدمات الصحية.