محمد صلاح الزهار- القاهرة- سكاي نيوز عربية

أعلن وزير التجارة والصناعة المصري، طارق قابيل، الثلاثاء، أن العلاقات التجارية بين مصر والبحرين شهدت تطورا إيجابيا خلال الفترة الأخيرة نتيجة التنسيق والتشاور المستمر بين حكومتي البلدين وتشكيل مجلس الأعمال المصري البحريني مؤخرا.

وأشار قابيل إلى أن حجم التبادل التجاري ارتفع إلى 320 مليون دولار خلال عام 2014 مقابل 181 مليون دولار خلال عام 2013 و127 مليون دولار خلال عام 2012.

وبلغت الصادرات المصرية للبحرين 74 مليون دولار، بينما بلغت الواردات المصرية من البحرين 246 مليون دولار خلال عام 2014.

وأضاف قابيل، خلال افتتاح منتدي الأعمال المصري البحريني بالقاهرة، بحضور وزير الصناعة والتجارة والسياحة البحريني، زايد راشد الزياني، أن المساعي جارية حاليا لإزالة العقبات التي تعترض سبيل تدفق الاستثمارات بين الجانبين.

وأكد وزير التجارة والصناعة المصري أن العلاقات الاستراتيجية العميقة التي تربط مصر والبحرين تعد مثالا ناجحا ومتميزا لعلاقات التعاون الاقتصادي القائم على تحقيق المصالح المشتركة، لافتا إلى أن زيارة ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، لمصر تعكس حرص قيادة البلدين على تحقيق انطلاقة في العلاقات المشتركة وإقامة شراكة اقتصادية وتجارية تنعكس أثارها إيجابا على شعبا البلدين.

يشار إلى أن منتدي الأعمال المصري البحريني ينظمه اتحاد الصناعات المصرية بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة البحرين بحضور 40 من كبريات الشركات البحرينية إلى جانب عدد كبير من الشركات المصرية المهتمة بالسوق البحريني.