أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بدأت أسعار النفط تعاملات أول أيام الأسبوع في الأسواق الآسيوية بمزيد من الهبوط، إذ قارب سعر خام برنت القياسي 27 دولارا للبرميل، بينما تماسك الخام الأميركي الخفيف حول 28 دولارا للبرميل.

وساهم في استمرار منحى هبوط أسعار النفط توقعات الأسواق لزيادة انتاج النفط الإيراني بنحو نصف مليون برميل يوميا، بعد رفع العقوبات عن طهران.

لكن العامل الأهم، هو عمق المخاوف بشأن تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي والمزيد من تراجع الطلب على الطاقة.

وتتحسب الأسواق لإعلان الصين الثلاثاء أرقام الناتج المحلي الإجمالي لثاني أكبر اقتصاد في العالم، وسط توقعات بأن تأتي أقل من التقديرات السابقة.

وتشهد أسواق المال العالمية تراجعا في مؤشرات الأسهم منذ بداية العام، إذ فقدت الأسهم في آسيا وأوروبا نحو 20 في المئة من قيمتها.

كل تلك العوامل التي تؤشر على احتمالات أزمة اقتصادية عالمية تجعل سوق السلع وغيرها في وضع هش، حسب أغلب الاقتصاديين والمحللين.