أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت السلطات الصربية 80 شخصا، بينهم وزير سابق، على إثر اتهامات متعلقة بالفساد، من بينها استغلال المنصب وغسل الأموال وجرائم مالية.

وأعلن وزير الداخلية الصربي، نبوسيا ستيفانوفيتش، عن الاعتقالات في نطاق أكبر تحقيق ضد الفساد بالبلاد، للبت في مخالفات محتملة تعود إلى سنة 2004.

وأضاف الوزير الصربي في مؤتمر صحفي، أن العديد من المسؤولين التنفيذيين في شركات مملوكة للدولة ومسؤولين سابقين بوزارة الداخلية وعددا من رؤساء البلديات، اعتقلوا لاتهامهم باختلاس ما يصل إجمالا إلى 7.8مليار دينار، أي حوالي 70 مليون دولار.

وتخوض سلطات صربيا منذ 14 ديسمبر محادثات لأجل الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، مما دفعها إلى التخلص من إرث مثقل بالفساد والجريمة المنظمة تكرست خلال الحروب اليوغوسلافية، تسعينيات القرن العشرين.