أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ارتفعت اسعار النفط الأميركي للعقود الآجلة في التعاملات الآسيوية، الأربعاء، لتتخطى أسعار خام‭ ‬القياس الدولي مزيج برنت للمرة الاولى في عدة سنوات بعد ان اظهرت بيانات من معهد البترول الامريكي هبوطا غير متوقع في مخزونات الخام في الولايات المتحدة في حين لا تزال الأ سواق العالمية تعاني من تضخم في وفرة الإمدادات.

وجرى تداول عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط لأقرب استحقاق عند 36.45 دولار للبرميل بحلول الساعة 01:00 بتوقيت غرينتش مرتفعا 31  سنتا عن مستوى الإغلاق السابق.

وزادت عقود برنت 28 سنتا إلى 36.39 دولار للبرميل.

وقال بنك إيه.إن.زد اليوم الاربعاء "اسعار خام غرب تكساس الوسيط تظهر اداء أفضل من برنت ويجري أيضا تداولها بعلاوة مع تجدد التكهنات بأن رفع حظر عن صادرات النفط الأميركي ربما يساعد في تخفيف مشاكل وفرة المعروض في الولايات المتحدة."

ووافق الكونغرس الامريكي هذا الشهر على رفع حظر فرض قبل 40عاما على تصدير امدادات الخام المحلية ورغم ان من غير المتوقع تصدير كميات كبيرة على الفور إلان هذا يعني أن بعض النفط الأميركي سيتدفق من الولايات المتحدة إلى الأسواق العالمية في 2016  وهو ما يغير الميزان النفطي.

ولقيت أسعار الخام الأميركي دعما ايضا من تقرير لمعهد البترول الأميركي امس الثلاثاء أظهر هبوطا غير متوقع في مخزونات الخام التجارية في الولايات المتحدة.

وأشار التقرير إلى أن  المخزونات هبطت 3.6 مليون برميل الأسبوع الماضي لتصل الى 486.7  مليون برميل في حين كانت توقعات المحللين تشير إلى زيادة قدرها 1.1 مليون برميل.