أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تراجعت جميع مؤشرات الأسهم المصرية في ختام تعاملات الاثنين بفعل مبيعات الأجانب والعرب وإقبالهم على جني الارباح بعد ارتفاعات دامت جلستين على التوالي.

ورغم اتجاه المستثمرين المصريين إلى الشراء، إلا أن المؤشرات الرئيسية الثلاثة فشلت فى تحقيق مكاسب ما تسبب في خسارة القيمة السوقية للأسهم المدرجة حوالى 1,34 مليار جنيه.

وتراجع المؤشر الرئيسي "إي جى إكس 30" بنسبة 0,97% ليغلق عن مستوى 5218.24 نقطة، وانخفض مؤشر "إي جى إكس 20" بنسبة 0,83%، بينما تراجع مؤشر "إي جى إكس 100" بنسبة 0,57%.

وشكلت صفقات المستثمرين المصريين 88,21% من إجمالي تعاملات السوق، واستحوذ العرب على 3,41% وحققوا صافي مبيعات قيمتها 6,4 مليون جنيه، بينما مثلت تعاملات الأجانب 8,38% بصافي مبيعات قيمتها 34,1 مليون جنيه.

وانعكس مزاج المستثمرين نحو البيع على أداء بعض الأسهم القيادية، ما أدى إلى تراجع سهم أوراسكوم تيليكوم بنسبة 2,7%، وموبينيل بنسبة 1%، والمصرية للاتصالات بنسبة 0,94%،  والبنك التجاري الدولي بنسبة 2,6%، وطلعت مصطفى بنسبة 1,4%، والقلعة بنسبة 1,2%.