أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف الخميس إن وزارته تبذل قصارى جهدها لضمان حصول بنك "في.تي.بي" التابع للدولة على أموال من صندوق الثروة الوطنية بنهاية العام.

وارتفعت أسهم البنك حوالي خمسة بالمئة الخميس في بورصة موسكو.

وفي.تي.بي ثاني أكبر بنك في روسيا من حيث الأصول، وفرضت عليه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عقوبات في الصيف بسبب دور موسكو في أزمة أوكرانيا. وأضعفت العقوبات قدرته هو وبنوك حكومية روسية أخرى على دخول أسواق رأس المال العالمية.

كانت روسيا قد اشترت بالفعل أسهما متميزة في البنك بحوالي خمسة مليارات دولار لدعم رأسماله.

وهبط المستوى الأول لمعدل كفاية رأسمال البنك - الذي يقيس قدرته على استيعاب الخسائر - دون العشرة بالمئة في الشهور الستة الأولى من العام بعدما تسبب التباطؤ الاقتصادي والتوترات السياسية بسبب أزمة أوكرانيا في هبوط أرباحه 82 بالمئة.