قالت الشرطة الأوروبية (يوروبول) الجمعة، إنه ألقي القبض على 118 شخصا في أنحاء العالم هذا الأسبوع بعد تحقيق شمل 45 دولة في استخدام بطاقات ائتمان مسروقة لشراء تذاكر طيران.

واستهدف التحقيق الذي أجري في مقر (اليوروبول) في لاهاي وسنغافورة وبوغوتا الحد من جرائم تكلف قطاع الطيران مليار دولار سنويا.

وقالت الشرطة الأوروبية إنها توصلت في بعض الحالات لأدلة تربط بين الاحتيال باستخدام بطاقات ائتمان وجرائم خطيرة أخرى من بينها تهريب البشر.

من جانبه، قال ميتا باكمان من جماعة مكافحة الاحتيال في شركات الطيران الأوروبية في بيان "من الواضح لشركات الطيران أنها تكافح الجريمة المنظمة في هذه المعركة."

وتم تحديد هوية ما لا يقل عن 281 مشتبها به وألقي القبض على118 شخصا بعد مداهمات استمرت يومين في 80 مطارا في انحاء العالم وشملت 60 شركة طيران.

وشارك مسؤولون من شركات طيران وشركات بطاقات الائتمان وضباط شرطة في التحقيق مما مكن شركات الطيران من سرعة تحديد المعاملات المريبة. ثم جرت الاعتقالات في مطارات رئيسية.