أبوظبي - سكاي نيوز عربية

انخفضت العقود الآجلة لمزيج برنت خام -القياس الأوروبي- أكثر من دولار متجهة صوب 113 دولارا للبرميل، وذلك مع انحسار المخاوف من تعطل إمدادات العراق وفي الوقت الذي أضعفت فيه بيانات اقتصادية دون التوقعات احتمالات نمو الطلب.

وسجل النفط مكاسب كبيرة في الأسبوعين الماضيين بفعل المخاوف بشأن الصراع في العراق ثاني أكبر منتج ومصدر للخام في منظمة أوبك والذي دفع برنت لتجاوز 115 دولارا للبرميل أعلى مستوى له منذ سبتمبر.

غير أن صادرات المرافئ الجنوبية في العراق ما زالت قريبة من مستويات قياسية في حين أن أغلب حقول النفط تقع في المنطقة الجنوبية الآمنة وهو ما خفف القلق على الإمدادات.

ونزل مزيج برنت 1.05 دولار إلى 113.41 دولار للبرميل بحلول الساعة 1256 بتوقيت جرينتش بعد ارتفاعه 34 سنتا الثلاثاء.

وتراجعت الأسعار - التي ارتفعت نحو 6% على مدى الأسبوعين الأخيرين - من أعلى مستوى لها في 9 أشهر 115.71 دولار الذي بلغته الأسبوع الماضي.

وارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف 7 سنتات إلى 106.10 دولار للبرميل.

وكان سعر الخام الأمريكي قد بلغ 107.50 دولار للبرميل في أوائل التعاملات الاسيوية بعدما وافق مسؤولون اتحاديون أميركيون على تصدير المكثفات - وهي نفط خفيف للغاية - في تخفيف بسيط لحظر مستمر منذ 40 عاما لصادرات النفط الأميركية.