أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أوقفت 202 رحلة طيران، كما أعيقت حركة الطيران في 3 مطارات رئيسية في جمهورية إيرلندا، نتيجة نزاع على مواعيد العمل، أدى إلى 24 ساعة من الإضراب في شركة الطيران "إير لينغوس".

وعرضت "إير لينغوس" إعادة الأموال أو إعادة الحجز لما يقدر بـ28 ألف راكب تعطلت رحلاتهم نتيجة الاحتجاجات التي جرت، الجمعة، من قبل النقابات العمالية، التي تطالب بفواصل لمدة 3 أيام بين فترات العمل.

وعانت الخطوط الجوية من التهديدات المتكررة بالإضراب من قبل موظفيها النقابيين، في الوقت الذي تسعى فيه للتنافس مع شركة الطيران "راين إير" الرائدة في مجال الطيران منخفض التكاليف.

ويقول قادة النقابات العمالية إنه يجب على "إير لينغوس" أن تسمح لطواقم الطيران بالعمل لمدة 5 أيام على أن يعقب ذلك 3 أيام راحة، وذلك وفقا للجدول الزمني الذي سبق تقديمه من قبل الطيارين.