أظهرت بيانات رسمية الأحد تباطؤ نمو أسعار المنازل الجديدة في الصين في أبريل مقتربا من أدنى مستوى في نحو عام مما يزيد المخاوف من ضعف سوق العقارات والإجراءات التي قد يأخذها صناع السياسات إذا بدأت الأسعار تنخفض بشكل حاد.

وزاد متوسط أسعار المنازل الجديدة في 70 مدينة صينية كبيرة 6.7 بالمئة في أبريل عن العام الماضي نزولا من زيادة 7.7 بالمئة في مارس وفقا لحسابات لـ"رويترز" من واقع بيانات المكتب الوطني للإحصاءات.

وتواجه الحكومة تحديا لضمان عدم تحول تباطؤ السوق إلى تصحيح حاد قد يهدد النظام المصرفي ويضغط على الاقتصاد.

وارتفعت الأسعار أساس شهري 0.1 بالمئة في أبريل مقارنة مع زيادة بلغت 0.2 بالمئة في مارس.

وعلى أساس شهري هبطت أسعار المنازل الجديدة في 8 مدن من السبعين مدينة في أبريل مقارنة مع 4 مدن في مارس.

وقال ليو جيان وي الإحصائي الكبير بمكتب الإحصاءات في بيان "استقرت أسعار المنازل في 70 مدينة كبيرة بشكل عام والزيادات تنحسر."

وصدرت بيانات الأسعار بعد أرقام نشرت الأسبوع الماضي وأظهر تتباطأ الاستثمار العقاري وأنشطة البناء والمبيعات في أنحاء الصين.