أبوظبي - سكاي نيوز عربية

مددت وزارة الطاقة والمياه اللبنانية، وللمرة الرابعة، مهلة تقديم العروض في أول جولة تراخيص بحرية للنفط والغاز إلى 14 أغسطس المقبل، وذلك بسبب العراقيل التشريعية.

ويقدر المسؤولون حجم الاحتياطيات البحرية اللبنانية من الغاز بما يصل إلى 96 تريليون قدم مكعب، ومن النفط بنحو 850 مليون برميل، إلا أن هذه الكميات غير مؤكدة.

واكتشفت احتياطيات غاز كبيرة بالفعل في المياه الإقليمية في إسرائيل وقبرص، وهو ما يشير إلى احتمال اكتشاف الغاز في لبنان أيضا لكن النزاعات السياسية منعته من بدء التنقيب.

وفي هذا السياق، جدد وزير الطاقة والمياه اللبناني، أرتور نظريان،في مؤتمر بشأن النفط والغاز الجمعة دعوته للسياسيين للموافقة على مرسومين يحددان المناطق ونموذج اتفاق بخصوص التنقيب والإنتاج.

كما أعلن عن تمديد "مهلة تقديم عروض المزايدة من قبل الشركات المؤهلة للاشتراك في دورة التراخيص الأولى من العاشر من أبريل 2014 إلى الرابع عشر من أغسطس 2014".