أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في بلد تتسع فيه الفجوة كل يوم بين الأغنياء والفقراء، يظهر فرق أساسي بين الفئات الأعلى دخلا وتلك الأقل دخلا في الولايات المتحدة خلال 30 عاما، وهو الإنفاق على كل التعليم والسكن بحسب تقرير لمكتب الإحصاء الأميركي.

وقالت صحيفة أتلانتيك الأميركية التي استقت معلومات من التقرير إن الفجوة الكبيرة تظهر في الإنفاق بين الأعلى والأقل في الولايات المتحدة اليوم، حيث ينفق الفقراء ضعف الميزانيات المخصصة للمسكن والطعام والخدمات بينما ينفق الأغنياء أكثر على التعليم والترفيه.

وركزت الصحيفة في مقارنتها على الإحصاءات الواردة في الفترة بين عامي 1984 و 2012، وخصوصا على نسبة 20% من الشرائح الأقل دخلا ومثيلتها في الشرائح الأعلى دخلا.

وتقول الصحيفة إنه بينما يملك 40% من الفئات الأقل دخلا منازل، في المقابل فإن 90% من الفئات الأعلى دخلا تمتلك منازل.

وأوضحت أن الخمس الأفقر من الأميركيين ينفق 22 ألف دولار سنويا على السكن، بينما ينفق الخمس الأعلى دخلا يبلغ  100 الف دولار سنويا.

كما أشارت الإحصاءات إلى أن الإنفاق للأميركيين بشكل عام على السكن والمواصلات يبتلع نصف ميزانيتهم.