كشفت جريدة "غارديان" البريطانية، الأربعاء، عن تفوق مطار دبي الدولي على مطار "هيثرو" بالعاصمة الإنجليزية لندن، من حيث عدد المسافرين.

وجاء في مقال بالجريدة بعنوان "مطار دبي في صدارة العالم، فلتتنحى جانبا يا هيثرو" أن أول شهرين من عام 2014 شهدا تفوقا لمطار دبي على هيثرو، من حيث عدد المسافرين الذين يستخدمونه لرحلاتهم الدولية.

واستخدم المطار حوالي 2 مليون مسافر في تلك الفترة، مما شكل نسبة نمو بلغت 13.5 بالمائة.

ووفقا للجريدة، سيكون من الصعب على مطار هيثرو أن يجاري نظيره بدبي من حيث التوسعات الضخمة القائمة حاليا، حيث تسعى الإمارة إلى زيادة عدد مستخدمي مطارها من 60 إلى 90 مليون مسافر، على مدى السنوات الأربع المقبلة.

كما زاد مطار دبي من مساحة صالة الاستقبال رقم 3، المخصصة لرحلات شركة "طيران الامارات"، حيث تبلغ مساحة الصالة مليونا و713 ألف متر مربع.

ونقلت الجريدة عن الكاتب البريطاني المتخصص في شؤون منطقة الخليج العربي، جيم كراين، قوله "في الوقت الذي يشكل فيه مطار هيثرو حلقة الوصل بين قارتي أميركا الشمالية وأوروبا، فإن مطار دبي يصل بين منطقتين بهما تعداد سكاني أكبر، هما غرب قارة آسيا وشرقها، إذ أن المسافر من غرب آسيا لابد أن يعبر الخليج العربي الذي تشرف عليه الإمارة".

وأشار كراين إلى أن دبي في البداية كانت تواجه صعوبة في جذب المسافرين إليها، مما حدا بالإمارة العربية لإنشاء شركة طيران خاصة بها.

ووصف كراين ما حققته دبي حتى الآن بأنه أشبه بـ"قصة خيالية"، إذ بات مطارها قاب قوسين، أو أدنى، من التفوق على مطار هيثرو.