ستخصص الولايات المتحدة قريبا أجهزة صرف آلي تسمح للمستخدمين بشراء وبيع عملة "بيتكوين" الرقمية، حسب ما ذكرته شركة "روبوكوين"، الثلاثاء.

وستسمح الصرافات الآلية للمستخدم بمقايضة وحدات "بيتكوين" بمبالغ نقدية أو إيداع أموال لشراء مزيد من العملة الإلكترونية عن طريق تحويل النقود من حافظة إلكترونية على هواتفهم الذكية وإليها.

وتشبه الأجهزة التي ستتوافر في سياتل وأوستين بولاية تكساس أجهزة الصراف الآلي التقليدية لكنها مزودة بماسح لقراءة وثائق رسمية مثل رخصة القيادة أو جواز السفر للتحقق من هوية المستخدم.

كانت "روبوكوين" ومقرها لاس فيغاس ركبت أول صراف آلي لها لعملة "بيتكوين" في فانكوفر الخريف الماضي، وتنوي "روبوكوين" تركيب صرافات آلية في آسيا وأوروبا أيضا.

وتبلغ القيمة الحالية لعملة "بيتكوين" 636 دولارا لكنها تتذبذب تذبذبا حادا مع تنامي شهرتها. وبلغت قيمة "بيتكوين" في سبتمبر حوالي 150 دولارا. وبحلول أواخر ديسمبر اقتربت قيمتها من ألف دولار.

ويستطيع مستخدمو العملة شراء المنتجات والخدمات على الإنترنت في مواقع مثل "أوفرستوك.كوم" وفي عدد محدود من المتاجر.

وتأثرت سمعة العملة الأسبوع الماضي عندما علقت اثنتان من أشهر بورصاتها سحب العملة. وقالت إحداهما، ومقرها سلوفينيا، الجمعة إنها تعتزم السماح بالسحب مجددا.

وظهرت عملة "بيتكوين" في 2008 ويجري تداولها داخل شبكة عالمية من أجهزة الكمبيوتر.

يذكر أن عملة "بيتكوين" غير مدعومة من أي شركة أو حكومة وغير مغطاة بأصول ملموسة، لكن طرحها يخضع لسيطرة محكمة تحاكي سيطرة البنوك المركزية على سك العملة.