أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استحوذت الإمارات العربية المتحدة على 22.6% من إجمالي إصدارات الصكوك والسندات الخليجية خلال النصف الأول من عام 2012 في دول مجلس التعاون الخليجي، بقيمة إجمالية بلغت 31.2 مليار درهم (8.5 مليار دولار)، بحسب تقرير المركز المالي الكويتي "المركز".

وتتصدر الإمارات بذلك دول المنطقة في الإصدارات التي تمت من خلال 51 إصدارا، مثلت 58% من عدد الإصدارات التي تمت في دول التعاون خلال النصف الأول.

وبحسب التقرير الذي نقلته صحيفة "الاتحاد" الإماراتية، حلت المملكة العربية السعودية في المركز الثاني، بقيمة إجمالية بلغت 8 مليارات دولار من خلال 9 إصدارات، تلتها الكويت بـ 20 إصدارا بما قيمته 4.4 مليار دولار.

وبلغ الحجم الإجمالي للإصدارات الجديدة في سوق السندات والصكوك الخليجية، التي تشمل إصدارات البنوك المركزية القصيرة المدى إلى جانب إصدارات الشركات والحكومات المتوسطة والطويلة الأمد، خلال النصف الأول 2012 نحو 138 مليار درهم (37.6 مليار دولار)، بانخفاض مقداره 18.7 % بالمقارنة بنفس الفترة الماضية.

وأصدرت البنوك المركزية في كل من قطر والكويت والبحرين سندات وصكوك بقيمة 13.8 مليار دولار خلال النصف الأول من عام 2012، تصدرها مصرف الكويت المركزي الذي أصدر ما قيمته 6.5 مليار دولار من خلال 14 إصدارا شكلت 47.2 % من قيمة إصدارات البنوك المذكورة.

وبلغ الحجم الإجمالي للإصدارات السيادية وإصدارات الشركات المتوسطة والطويلة الأمد 23.7 مليار دولار خلال النصف الأول 2012 مقارنة بـ 15.4 مليار دولار أمريكي بنفس الفترة 2011.

وعاودت إصدارات الشركات سيطرتها خلال النصف الأول لعام 2012، حين بلغ إجمالي إصداراتها 18 مليار دولار من خلال 49 إصدارا تمثل 75.8 % من القيمة الإجمالية، بينما بلغت الإصدارات السيادية حوالي 5.7 مليار دولار من خلال 18 إصدارا، تصدرتها حكومة الكويت بقيمة إصدارات بلغت 3.9 مليار دولار من خلال 14 إصدارا تراوحت مدتها ما بين سنة واحدة و7 سنوات، تلتها حكومة الإمارات بـ 1.2 مليار دولار، ثم حكومة البحرين بـ 265.2 مليون دولار وحكومة عمان بقيمة 259.9 مليون دولار.