أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت وزارة الخارجية اليابانية، الجمعة، إن طوكيو ستقرض الأردن 120 مليون دولار للتعامل مع أزمة اللاجئين السوريين في المملكة، مشيرة إلى أن حجم مساعداتها للاجئين منذ بدء الأزمة بلغ 95 مليون دولار.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة، كويشي ميزوشيما، للصحفيين بمخيم الزعتري للاجئين السوريين (85 كم شمال-شرق عمان) أن اليابان "ستمنح الاردن قرضا قيمته 120 مليون دولار للمساهمة في معالجة أزمة اللاجئين السوريين في المملكة".

وأضاف أن بلاده "قدمت العام الماضي للأردن قرضا قيمته 120 مليون دولار، وسنقدم هذا العام 120 مليون دولار أخرى كان رئيس وزراء اليابان أعلن عنها في قمة مجموعة الثمانية (الشهر الماضي) وهي عبارة عن تمويل مشترك مع البنك الدولي".

وقال ميزوشيما الذي رافق وزير الخارجية الياباني فوميو كيشيدا إن "الوزير زار المخيم واطلع على البيئة الخطيرة والقاسية التي يعيش بها اللاجئون"، مشيرا إلى أن "المساعدات التي قدمتها اليابان لللاجئين منذ بداية الأزمة عبر المنظمات الدولية وغير الحكومية بلغت 95 مليون دولار".

وتقول عمان إنها استقبلت أكثر من 550 ألف لاجئ سوري منذ بدء الأزمة في الجارة الشمالية في مارس 2011، منهم أكثر من 150 ألف لاجئ بمخيم الزعتري قرب حدود الأردن الشمالية مع سوريا.

وتوقع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة في مايو أن يبلغ عدد اللاجئين السوريين ما نسبته 40% من سكان المملكة، البالغ عددهم 6.8 مليون نسمة، بحلول منتصف عام 2014 إن لم تنتهي الأزمة في بلدهم.

ووفقا للأمم المتحدة فان نحو ستة آلاف شخص يفرون يوميا من سوريا، وأحصت المنظمة حتى الآن نحو 1.8 مليون لاجئ سوري إلى الدول المجاورة فيما قتل نتيجة النزاع نحو 100 ألف شخص.