أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتمد برنامج الخليج العربي للتنمية "أجفند" شراكته المالية في تأسيس بنك الفقراء في فلسطين، ليصبح ثامن بنوك التمويل الأصغر التي يطلقها في المنطقة العربية وإفريقيا.

ووقع رئيس "أجفند"، الأمير طلال بن عبد العزيز، قرارا باعتماد مبلغ مليونين وتسعمائة ألف دولار إسهاما من "أجفند" في مشروع "شركة الإبداع للتمويل الأصغر" في الأراضي الفلسطينية.

وقال الأمير: "إن هذه الخطوة تأتي في إطار توسعة استفادة الدول العربية من مبادرة إنشاء بنوك الفقراء فيها، وحرصاً من (أجفند) على مد يد العون إلى الشرائح الفقيرة في المجتمع الفلسطيني، الذي يمر بظروف صعبة تحت وطأة الاحتلال الإسرائيلي الجائر".

يذكر أن رأسمال "شركة الإبداع للتمويل الأصغر" الفلسطيني تبلغ 5 ملايين دولار، منه مليونان ومائة ألف دولار مساهمة من 14 من رجال الأعمال الفلسطينيين والعرب.

 وبإعلان إسهام "أجفند" يكتمل رأس المال لتبدأ "الإبداع" الفلسطينية في تمويل مشروعات الشرائح الفقيرة، وزيادة إسهامها في الاقتصاد الفلسطيني.

وقد أنهت "شركة الإبداع" متطلبات التأسيس، واستكملت وثيقة النظام الأساسي، والاتفاقية الخاصة بالشركاء، إذ حصلت على موافقة سلطة النقد الفلسطينية، ما يجعله ثامن بنوك وشركات التمويل الأصغر التي أسسها "أجفند"، بدء بالأردن واليمن والبحرين وسيراليون وسورية ولبنان والسودان.

وتظهر أحدث إحصائية عن نشاط بنوك "أجفند" أن عدد المستفيدين من القروض التي تبيحها هذه البنوك بلغ أكثر من مليون مستفيد.