أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استردت الأسهم المصرية خسائرها الصباحية وأغلقت على ارتفاع طفيف في آخر جلسات شهر مايو بدعم من مشتريات قوية من المتعاملين العرب على الأسهم القيادية، خاصة سهمي المجموعة المالية "هيرميس" و"التجاري الدولي".

وقفز سهم "هيرميس" 10 % صباحا بعد إعلان الشركة استلامها خطابا عبر البريد الإلكتروني من شركة تدعى "بلانيت" تبدي فيه رغبتها الاستحواذ على كامل أسهم المجموعة.

وقلص سهم "هيرميس" مكاسبه لاحقا ليغلق مرتفعا بنسبة 3.7 %.

وارتفعت أسهم "التجاري الدولي" 2.9 %، و"السويدي إليكتريك" 6.5 %.

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفني بشركة نعيم للوساطة في الأوراق المالية، "في حالة تفاعل السوق بشكل إيجابي مع عرض هيرميس قد نواصل الصعود خلال معاملات الأسبوع المقبل".

وصعدت أسهم "سوديك" و"المصرية للاتصالات" 2.1 %، و"حديد عز" 1.7 %، و"طلعت مصطفى" 1.9 %.

وقال النمر "في حالة التفاعل سلبيا مع العرض قد يميل السوق نحو الهبوط، ويتجه إلى مستوى 4550 نقطة..السوق مازال في الاتجاه العرضي ولكن بكسره، سيكون السوق في اتجاه هابط على المدى المتوسط، وسنستهدف مستوى 4150 نقطة".

وأغلقت أسهم "أوراسكوم للإنشاء" منخفضة 2.3 %، و"بالم هيلز" 0.6 %، و"القلعة" 0.4 في %.