وافقت إسلام آباد على تصدير 100 ألف طن من القمح لإيران في صفقة لا تهددها العقوبات الغربية لتسوية مدفوعات إمدادات كهرباء للمناطق الحدودية التي تفتقر للطاقة، حسب وزارة التجارة الباكستانية.

وكان من المقرر تسليم شحنة القمح لإيران في منتصف فبراير لكنها تأخرت بسبب التحضير للانتخابات الباكستانية التي أجريت في 11 مايو.

وقال المتحدث باسم الوزارة محمد أشرف "نعطي القمح لإيران مقابل مدفوعات معلقة قيمتها 53 مليون دولار هي ثمن إمدادات كهرباء لمناطق حدودية باكستانية من الشبكة الإيرانية".

واضاف "وافقت الحكومة المؤقتة على القرار وستبدأ الصادرات في أقرب وقت ممكن".

وتفرض الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي عقوبات مشددة تهدف إلى تحجيم برنامج إيران النووي الذي تقول هذه القوى إن له أغراضا عسكرية. وتنفي إيران ذلك قائلة إن البرنامج يهدف فقط إلى انتاج الكهرباء.